يمكن للوالدين تشجيع طفلهما على الكتابة من خلال اللجوء إلى استخدام أقلام الجولف في الكتابة، وهي عبارة عن أقلام صغيرة من الرصاص تتواجد بكثرة في ملاعب الجولف، وأزقة البولينج، حيث أن حجمها الصغير يجعلها أسهل للاستخدام بالنسبة للأطفال، وفي حال عدم تمكن الآباء من الحصول على هذه الأقلام؛ يمكن لهم استخدام نصف قطعة من الطباشير، أو حتى قطعة صغيرة من بقايا قلم رصاص مستخدم.[٣]

ClickBank is the retailer of products on this site. CLICKBANK® is a registered trademark of Click Sales Inc., a Delaware corporation located at 1444 S. Entertainment Ave., Suite 410 Boise, ID 83709, USA and used by permission. ClickBank's role as retailer does not constitute an endorsement, approval or review of these products or any claim, statement or opinion used in promotion of these products.


القراءة السريعةعبارات عن القراءة صعوبة تعلم القراءةأهداف القراءةعبارات جميلة عن القراءةمهارات القراءة ومستوياتهاانواع القراءة السريعة واستراتيجياتهاموضوع تعبير عن قيمة " القراءة "أقوال عن القراءة والكتبمشاهير مصابون بعسر القراءة7 خطوات لتعويد الطفل على القراءة يوميادليل القراءة للطفل وفوائدهانصائح عن كيفية القراءة بشكل أسرع وعدم النسياننصائح وخطوات مهمة لاحتراف القراءةنصائح لتنمية مهارات القراءة عند الأطفال  أهمية تقنية القراءة الأولية ودورها في شراء الكتباختبر نفسك مع قياس سرعة القراءةتمارين لاتقان مهارة القراءة السريعةأنواع القراءةما هي أسباب ضعف القراءة و الكتابة عند الطلاب ؟ما هي أهمية القراءة ؟كيفية إكتساب مهارة القراءة الذكيةاعراض وعلاج تعثر القراءة عند الأطفالفوائد القراءة
تؤثر القراءة على دماغ الطفل فهي تنمي الجانب اللغوي بشكل كبير, فإن قراءة القصص و الكتب من قبل والديه سيجعله يتعرف على مصطلحات لغوية مختلفة عن تلك التي يتعاطى معها في حياته اليومية, فالقصص في العادة تحتوي على كلمات غريبة عن يوميات الطفل مثل الأمير, الحوريات, الأسود و غيرها, مما سيزيد حصيلة الطفل من الكلمات و يطور قدرته على التواصل مع الأخرين و لا تقتصر أهمية القراءة على الفائدة اللغوية للطفل, بل إن مجرد جلوسه بين والديه وهو يحمل الكتاب بين يديه, و شعوره بالاستمتاع بما يسمع, و سعادته بنبرة الصوت التي تتغير أثناء القراءة لتشد انتباهه, ستخزن في عقله الباطني مشاعر ايجابية تجاه الكتب مما سيجعلها في المستقبل القراءة من هوايته المفضلة بسبب الذكريات الجميلة للكتاب في لاوعيه.
يمكن للوالدين تشجيع طفلهما على الكتابة من خلال اللجوء إلى استخدام أقلام الجولف في الكتابة، وهي عبارة عن أقلام صغيرة من الرصاص تتواجد بكثرة في ملاعب الجولف، وأزقة البولينج، حيث أن حجمها الصغير يجعلها أسهل للاستخدام بالنسبة للأطفال، وفي حال عدم تمكن الآباء من الحصول على هذه الأقلام؛ يمكن لهم استخدام نصف قطعة من الطباشير، أو حتى قطعة صغيرة من بقايا قلم رصاص مستخدم.[٣]
وهذه خطوة متقدمة مع الطفل فبعد معرفة الحروف وأصواتها وقراءة كلمات مفردة مكونة من ثلاثة أحرف يأتي دور القصص فالأطفال عندهم شغف لمعرفة كل شئ ويمكن إستغلال هذا الشغف والفضول بإحضار هذه القصص والتي تحتوي كل صفحة منها على سطر واحد مكون من ثلاث أو أربع كلمات والإمساك بإصبع الطفل ووضعه على الكلمة التي تقرؤها والمشي بالإصبع على حرف حرف والنطق بشكل سليم مع تشجيع الطفل ودعمه سينجح الأمر بإذن الله لكن دون الإستعجال وهذا يكون بسن الرابعة أو أكثر.
تعد القراءة طريقاً ممتازاً للاسترخاء وأفضل حل يجعل الطفل يغفو، فإذا شعر بانعدام القدرة أو واجه صعوبة في النوم فإنّ من شأن قراءة كتاب قبل النوم أن تكون هي الحل، ويوصي العلماء دائمًا بتلك العادة؛ لأن القراءة تعطي الجسد والدماغ إشارة على الهدوء والنوم، ويتطلب ذلك من الطفل قراءة كتاب بدلاً من قضاء بعض الوقت أمام التلفاز، حيث وجدت الدراسات أن مشاهدة التلفاز أو استخدام الهاتف قبل النوم يمكن أن يلهيه ويقلل من قدرته على النوم، كذلك يمكن أن تؤثر الشاشات مثل الأجهزة اللوحية والقارئ الإلكتروني على نومه وتبقيه مستيقظًا لفترة أطول، ووفقا لبحث نشر في طب الأطفال فإن 54٪ من الأطفال الذين يشاهدون التلفاز قبل النوم قد ينامون لفترة أقل ب20 دقيقة مقارنة مع الأطفال الآخرين الذين يقرأون كتاباً قبل النوم.[٣]
هي البداية المنشودة فلا يعقل أن نبدأ القراءة والكتابة بدون معرفة الحروف الأبجدية وكخطوة أولية يمكن أن نساعد الطفل على التعرف الشفوي على ترتيب الحروف وأسماءهم وأصواتهم من خلال بعض الأغنيات أو الكتب المصورة التي تكتب شكل الحرف ومعه كلمة واحدة تبدأ بنفس الحرف ويمكن عمل نشاطات تساعد الأطفال على الإستمتاع أثناء التعلم مثل تلوين الحرف الذي نتعلمه وقصه وتعليقه ويمكن عمل الحرف بالبزل أو المكعبات أو حتى المكرونة الغير مطهوة فالأطفال دائما ينجذبون إلى الأنشطة المرحة ويستطيعون تعلم أكبر قدر ممكن أثناء اللعب و إذا أحضرنا الطفل وقلنا له :”هيا لنتعلم القراءة والكتابة اجلس و اكتب و اقرأ ” بالتأكيد سينفر ويرفض لأننا أعطيناه شعور أن تعلم القراءة والكتابة أخذه من اللعب وأنه مجبور على الجلوس وفعل ذلك، لكن على العكس إن علمناه أثناء اللعب وجذبناه للتعلم وحببناه في الأشياء التي نريد أن نعلمها له سيتحمس ويركز ويتعلم ويبهرنا بالنتائج، ونلاحظ شي هام جدا: أننا إن زرعنا في الطفل منذ الصغر حب القراءة والتعلم بأسلوب مرح سيبقى هذا معه في مراحل التعليم المختلفة والعكس صحيح، ألا توافقوني الرأي؟.
×