يمكن للوالدين تعليم طفلهما القراءة من خلال تشجيعهما على القراءة، بحيث تصبح القراءة جزءاً أساسياً من حياتهما اليومية، فمثلاً يمكن للوالدين تعليم طفلهما القراءة من خلال حثهم على قراءة القوائم، واسماء الافلام، وعلامات الطريق، وأدلة الألعاب، وتقارير الطقس، وغيرها الكثير من الأمور المتعلقة بالحياة اليومية، بالإضافة إلى الحرص على أن يكون لدى الأطفال شيئاً ليقرؤونه خلال أوقات فراغهم.[٢]
لا تنسى عزيزي الزائر ابداء رايك في هذا الموضوع فرائيكم دائماً يهمنا من خلال تعليقتكم، حيث يدفعنا الي المزيد من العمل، ولا تنسوا أيضا متابعتنا عل صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بموقع مدونة الحضانة ليصل لكم كل جديد أولاً بأول، الحروف العربية : تعليم الحروف العربية للاطفال pdf و كراسة تأسيس الاطفال فى القراءة والكتابة pdf مع أفضل كتاب لتعليم الحروف و الكتابة للأطفال pdf  مع كتب تعليمية مصورة للأطفال. من ارشادات أستاذة غنوة حسن.
القراءة السريعةعبارات عن القراءة صعوبة تعلم القراءةأهداف القراءةعبارات جميلة عن القراءةمهارات القراءة ومستوياتهاانواع القراءة السريعة واستراتيجياتهاموضوع تعبير عن قيمة " القراءة "أقوال عن القراءة والكتبمشاهير مصابون بعسر القراءة7 خطوات لتعويد الطفل على القراءة يوميادليل القراءة للطفل وفوائدهانصائح عن كيفية القراءة بشكل أسرع وعدم النسياننصائح وخطوات مهمة لاحتراف القراءةنصائح لتنمية مهارات القراءة عند الأطفال  أهمية تقنية القراءة الأولية ودورها في شراء الكتباختبر نفسك مع قياس سرعة القراءةتمارين لاتقان مهارة القراءة السريعةأنواع القراءةما هي أسباب ضعف القراءة و الكتابة عند الطلاب ؟ما هي أهمية القراءة ؟كيفية إكتساب مهارة القراءة الذكيةاعراض وعلاج تعثر القراءة عند الأطفالفوائد القراءة

تسبب فروة الرأس الملتهبة الإحراج والانزعاج للكثيرين ولذا تراهم يبحثون دوماً عن حلول سريعة وآمنة للتخلص منها إلا أنه يجب بدايةً التعرف على أسباب التهاب فروة الرأس لتجنبها ومن ثم علاج السبب للتخلص منها، جميع هذه الأمور سوف نتطرق إليها في مقالنا هذا كما وسنقدم نصائح عامة للوقاية من التهاب فروة الرأس، تابعي قراءة هذا المقال لتجدي كل ما ترغبين معرفته عن فروة الرأس الملتهبة.
أول سؤال يسأل عنه الأبوين هو: متى أبدأ تعليم طفلي القراءة والكتابة؟ والإجابة على ذلك سهلة جدا وهي : عندما تجدي من طفلك إستعدادا لذلك وغالبا ما يبدأ ذلك بعمر الثلاث سنوات، لكن لابد من التمهيد لذلك بفترة كبيرة ربما عندما يبدأ الطفل الجلوس والتمكن من الإمساك الجيد بالأشياء تبدأ الأم إعطاؤه بعض الكتب والبطاقات المصورة يكون تحت كل صورة إسمها مثل الألوان والحيوانات أو الخضروات وهذا حتى قبل أن يتعلم النطق والكلام فالطفل في السن الصغير يكون مستعد لتخزين وإكتساب كم هائل من المعلومات والمصطلحات والكلمات تفوق بكثير ما نتوقعه، فالبداية منذ الصغر ستسهل كثيرا عملية القراءة والكتابة.
×