القراءة السريعةعبارات عن القراءة صعوبة تعلم القراءةأهداف القراءةعبارات جميلة عن القراءةمهارات القراءة ومستوياتهاانواع القراءة السريعة واستراتيجياتهاموضوع تعبير عن قيمة " القراءة "أقوال عن القراءة والكتبمشاهير مصابون بعسر القراءة7 خطوات لتعويد الطفل على القراءة يوميادليل القراءة للطفل وفوائدهانصائح عن كيفية القراءة بشكل أسرع وعدم النسياننصائح وخطوات مهمة لاحتراف القراءةنصائح لتنمية مهارات القراءة عند الأطفال  أهمية تقنية القراءة الأولية ودورها في شراء الكتباختبر نفسك مع قياس سرعة القراءةتمارين لاتقان مهارة القراءة السريعةأنواع القراءةما هي أسباب ضعف القراءة و الكتابة عند الطلاب ؟ما هي أهمية القراءة ؟كيفية إكتساب مهارة القراءة الذكيةاعراض وعلاج تعثر القراءة عند الأطفالفوائد القراءة
أول سؤال يسأل عنه الأبوين هو: متى أبدأ تعليم طفلي القراءة والكتابة؟ والإجابة على ذلك سهلة جدا وهي : عندما تجدي من طفلك إستعدادا لذلك وغالبا ما يبدأ ذلك بعمر الثلاث سنوات، لكن لابد من التمهيد لذلك بفترة كبيرة ربما عندما يبدأ الطفل الجلوس والتمكن من الإمساك الجيد بالأشياء تبدأ الأم إعطاؤه بعض الكتب والبطاقات المصورة يكون تحت كل صورة إسمها مثل الألوان والحيوانات أو الخضروات وهذا حتى قبل أن يتعلم النطق والكلام فالطفل في السن الصغير يكون مستعد لتخزين وإكتساب كم هائل من المعلومات والمصطلحات والكلمات تفوق بكثير ما نتوقعه، فالبداية منذ الصغر ستسهل كثيرا عملية القراءة والكتابة.

وهذه خطوة متقدمة مع الطفل فبعد معرفة الحروف وأصواتها وقراءة كلمات مفردة مكونة من ثلاثة أحرف يأتي دور القصص فالأطفال عندهم شغف لمعرفة كل شئ ويمكن إستغلال هذا الشغف والفضول بإحضار هذه القصص والتي تحتوي كل صفحة منها على سطر واحد مكون من ثلاث أو أربع كلمات والإمساك بإصبع الطفل ووضعه على الكلمة التي تقرؤها والمشي بالإصبع على حرف حرف والنطق بشكل سليم مع تشجيع الطفل ودعمه سينجح الأمر بإذن الله لكن دون الإستعجال وهذا يكون بسن الرابعة أو أكثر.
"سواق حطم" ورد في شرح (العقد الفريد) لابن عبد ربه ج 4، ص 120 أن الحُطَم لقب لشُرَيح بن ضُبَيعة، وكان غزا اليمن فغنم وسبى بعد حرب كانت بينه وبين كِنْدة [....] ثم جعل الحطم يسوق أصحابه سَوقًا عنيفًا حتى نجا بمن بقي معه، فقال رويشد هذا الشعر، فلُقب شريح الحُطَم بسبب قول رويشد فيه"- انظر كذلك (الأغاني، ج 15، ص 246- دار الفكر، حيث يذكر اسم الشاعر: رُشَيْـد بن رُمَيض) لا (رويشد).

يمكن للوالدين تعليم طفلهما القراءة من خلال تشجيعهما على القراءة، بحيث تصبح القراءة جزءاً أساسياً من حياتهما اليومية، فمثلاً يمكن للوالدين تعليم طفلهما القراءة من خلال حثهم على قراءة القوائم، واسماء الافلام، وعلامات الطريق، وأدلة الألعاب، وتقارير الطقس، وغيرها الكثير من الأمور المتعلقة بالحياة اليومية، بالإضافة إلى الحرص على أن يكون لدى الأطفال شيئاً ليقرؤونه خلال أوقات فراغهم.[٢]


وهذه خطوة متقدمة مع الطفل فبعد معرفة الحروف وأصواتها وقراءة كلمات مفردة مكونة من ثلاثة أحرف يأتي دور القصص فالأطفال عندهم شغف لمعرفة كل شئ ويمكن إستغلال هذا الشغف والفضول بإحضار هذه القصص والتي تحتوي كل صفحة منها على سطر واحد مكون من ثلاث أو أربع كلمات والإمساك بإصبع الطفل ووضعه على الكلمة التي تقرؤها والمشي بالإصبع على حرف حرف والنطق بشكل سليم مع تشجيع الطفل ودعمه سينجح الأمر بإذن الله لكن دون الإستعجال وهذا يكون بسن الرابعة أو أكثر.
تؤثر القراءة على دماغ الطفل فهي تنمي الجانب اللغوي بشكل كبير, فإن قراءة القصص و الكتب من قبل والديه سيجعله يتعرف على مصطلحات لغوية مختلفة عن تلك التي يتعاطى معها في حياته اليومية, فالقصص في العادة تحتوي على كلمات غريبة عن يوميات الطفل مثل الأمير, الحوريات, الأسود و غيرها, مما سيزيد حصيلة الطفل من الكلمات و يطور قدرته على التواصل مع الأخرين و لا تقتصر أهمية القراءة على الفائدة اللغوية للطفل, بل إن مجرد جلوسه بين والديه وهو يحمل الكتاب بين يديه, و شعوره بالاستمتاع بما يسمع, و سعادته بنبرة الصوت التي تتغير أثناء القراءة لتشد انتباهه, ستخزن في عقله الباطني مشاعر ايجابية تجاه الكتب مما سيجعلها في المستقبل القراءة من هوايته المفضلة بسبب الذكريات الجميلة للكتاب في لاوعيه.
وبنهاية مقال كيفية تعليم الأطفال القراءة والكتابة بالصور، نكون قد وضحنا لك طرقا ممتعة ووسائل تساعدك في تقديم النصيحة لطفلك وللأمهات من حولك لتعليم الطفل دون إجبار وبتشويق واهتمام طرق القراءة والكتابة حتى وهو يلعب ودون ان تبدي له انه يذاكر، وتجعلي من اللعب والترفيه وسيلة قوية للتعلم، تابعينا على موقع ماميتو سنضع لك اشياء مسلية وجميلة ومفيدة لأسرتك واطفالك، ننتظر رأيكم وتعليقاتكم في المواضيع التي نحرص على انتقائهم ونضعها بين ايديكم حتى نسهل عليكم واقع الحياة ومتعة تعليم اطفالكم بل والمشاركة معهم في تحقيق الإفادة الكاملة لكل أفراد الأسرة.
×